الخميس، 13 نوفمبر، 2008

وقفة

ماذا يفعل وقد اضناه التفكير و أعياه
فهو لا يفكر للبحث عن مخرج لمشكلته بل يظل دوام تفكيره نكبته
يتمنى لو يضع تعريفا ثابتا وقاعدة راسخة لكل ما في الحياه ،قانونًا عامًا يمكن الاسترشاد به والسير على هداه .
يالبؤسه وقد الغى تأثير قلبه و صم أذنيه عن ضرباته متأثرًا بنظرة المجتمعات للمفكرين واعتبارهم ابطالا لكنه اكتشف كم تسعى السعادة بعيدا عن نفوس الفلاسفة .
التنقيب عن النجاح ليس بسيئ ، لكن السعي في كل مضمار يفقده التركيز ، فالناجح طامح ليس بطامع ، فامثال هؤلاء يهدرون استحقاقهم هباء ، ويظلمون الجميع معهم مثل هؤلاء من يشعلون الاحزاب لأنهم يصارعون على البقاء على رؤوسها تلك الايام .



اطرد منك الطمع ، من أطفأ نفسه لمع ، ولا تقتل قلبك ولا تبطل عقلك فمنهما نور دربك

عد يا بني الى صوابك مصححا أخطاءك ، جل من لا يخطئ ونعم من يسرع بالتدارك.

الخميس، 31 يوليو، 2008

كن عضوا بالحزب الوطني الديمقراطي

قالولي إعمل اشتراك في الحزب الوطني
قلت ليه ؟ أستغفر الله العظيم، ابعد انت عايز ايه مني؟

قالولي ما انت لما يبقى عندك عضوية في الحزب الوطني هيبقى عندك كارنية الحزب الوطني الديمقراطي العظيم .
قلت لا، حد الله ، واستعذت من الشيطان الرجيم

قالولي هو انت هتفضل كده طول عمرك قفل ومخك جزمة قديمة ؟
قلت معلش انتوا برضه تنوروني مخي لو قفل تفتحوه ولو جزمة تلمعوها

قالولي ده كارنية سحري يفتح قدامك الابواب اللي منها مقفول ده يابني كارنيه من الدهب مصقول ،
قلت : أزاي يا ارباب العقول

قالولي يا ابني ده متجرب مالك كده مستغرب؟
قلت مش بعيد ده خلى القاتل يهرب والأمتحان يتسرب، في وجوده الجو مكهرب

قالولي كنا في اسكندرية ، ع الكورنيش وش الفجر ، قابلنا بوكس قلنا يا خبر ... طلعنا البطايق للباشا قال لنا ولو بلاش هنا السهر هتروحوا على القسم جر
قلت هتشوفوا في عز الضهر نجوم وقمر

قالولي وريناه كارنية الحزب الوطني سابنا بعد ما كان هيضربنا وقال ماقلتش ليه من الأول يا ابني
قلت الشرطة في خدمة الشعب كل الجهد تفني

قالولي ايه رأيك تضحك عليهم الدنيا تضحكلك
قلت يا أرض النفاق و موطنه الواحد يضحك على الكل وعارف ان الكل عليه بيضحك

قالولي دي بلدك وان كان عاجبك
قلت صح على رأيك

الكلام ده بجد وحصل لي والناس دي حقيقي كده قالتلي وأنا من هنا ادعوكم للأنضمام للوطني

معرفش ليه افتكرت نكتة كدة هقولها لكم
بيقولك سائح ركب تاكسي في مصر الحضارة كل شوية السواق يكسر الاشارة
قالة السائح يا اسطى انت مش شايف الاشارة حمرا قاله متقلقش يا خواجة انا بروفشنل
مره تاني جه يعدي لقى الاشارة خضرا وقف قاله السائح في ايه يا اسطى متمشي
قاله انا عامل حساب يكون في واحد بروفشنل معدي كده ولا كده