الخميس، 29 ديسمبر 2011

ملك الغابة








ذهب النسران لبيت الأسد ميمباو ملك الغابة ، الذي يقبع تحت الصخرة الكبيرة على التل الأعظم ، ولبثا منتظرين خروجه لملاقتهما.


في تلك اللحظات شردت عيون النسر المغير في مشهد الغابة من فوق تل بيت الملك ، كل شيء يمكن مشاهدته بوضوح الآن ، الغابة كاملة بأشجارها التي شاخت وإنتشر بها السوس ، والقرود تقضي وقتها الذي تجتهد في اضاعته هباء ، والأفيال التي صارت عبئا على المملكة ، والجاموس الوحشي يأكل من الحشائش كطبيعته ينتظر يوما جديدا ليكون صيدا لميمباو المتكبر وعائلته ، الذي صارت حياته أكثر سهولة منذ أن كان إتفاقهما في ذلك المكان قبل عشر سنوات بمساعدة مجتمع النسور لعائلة ميمباو في الصيد قبل أن يبدأ في بناء مجتمع النسور القوي الذي يرى أعشاشهم الشامخة على اليمين من مكانه الآن.




فجأة قاطعه زميله قائلا : فيم يريدنا ذلك الشيخ الأخرق ميمباو يا ترى؟
أجابه المغير مبتسما: لا أدري.
بين المغير ورفيقه لغة غير منطوقة فهم رفاق منذ زمن بعيد وشركاء في بناء عائلة النسور ، وصاحب فكرة أن يهاجم النسور الجاموس الوحشي أولا بالأحجار التي يلقونها عليهم من فوق قبل أن تلتقي الأسود فريستها السهلة المنهكة ، فهو يحمل منصب رئيس الأغصان وهو الرجل الثاني في العائلة بعد المغير الذي يستشيره في كل صغيرة وكبيرة.


عاد المغير للشرود في مشهد الغابة من جديد حتى ضربه رئيس الأغصان بخفة لينبهه بظهور ميمباو ليفردا جناحيهما ويحنيا رؤوسهما كما التحية المفروضة للملك.


كان ميمباو ضخما قويا كعادته ويسير بعزة وثبات بالرغم من التجاعيد التي كست وجهه والسواد الصارخ حول عيناه معلنا عن الشيخوخة التي تفترسه وهو الذي اعتاد الفرائس.
أشار لهما بالإعتدال ليبدأ معهما الحوار الذي دعاهما من أجله ولكن سبقه المغير: قبل أن أضطر لمقاطعتك سيدي لكني أرى السوس في الأشجار قد وصل حد الخطورة.
ميمباو: ليس هذا ما يشغلني الآن فتلك مهمة يسهل التغلب عليها لاحقا ، بعض البشر يقتربون ومعهم بنادقهم ولابد أن نلقنهم درسا.
المغير: نسور الغابة تحت أمر ملكها يا سيدي.
ميمباو: سأقود أسود العائلة لنهاجمهم بعد أن تقذفونهم بالحجارة.
رئيس الأغصان: لكن يا سيدي سنحتاج للقرود لتنقل لنا الحجارة من الجبل الخلفي.
ميمباو: لك ما شئت.
سأنزل بأسودي عند الشجرة الكبرى مع الغروب.
رئيس الأغصان: وستجدنا هناك قبلا يا سيدي.
وأستطرد في سره: أيها الحقير ، لتنجو بأسودك ونظل كالعادة نحن القتلى والجرحى.


***********


ومع قرب الغروب وإكتساب الشمس للون الأحمر وإنعكاس اللون على كل الموجودات تحت الشمس كان ميمباو يسير على رأس عائلتة الملكية المستعدة للقتال ، ولوحظ الظلال العظيم الذي يلقيه سرب النسور الآتية في آية من النظام ليهبطوا جميعا ويؤدون التحية أمام الملك الذي توجه للتبة المرتفعة أمام الشجرة الكبرى ليتحدث للجميع قبل المعركة.
وطفق في حديثه يشجع الجميع على الحرب ، ولم تسعفه عيناه المسنتان لرؤية ما يحدث في صفوف النسور الخلفية من تبرم وتملل.

كان المغير شبه غافلا عن الخطبة المملة التي طالما سمعها قبلاً ، وكان تركيزه منصب على الشجرة التي تقبع خلف ميمباو وهو يرى السوس قد غطى أجزاء كاملة منها وقال: ياللحمق .. ألا يعتبر ما يحدث للأشجار خطر ، يوما سنستيقظ نجد غابتنا بلا أشجار.
وكأنه كان يتنبأ ، حدث ميل مفاجيء للشجرة الكبرى ، فصرخ إحترس يا سيدي. 
نظر ميمباو خلفه وجد الشجرة تميل عليه ، فما كان منه أن فتح فكه على إتساعه ليمسك بالشجرة كأنه بات ذلك الأسد الجبار اليافع الذي كان قادرا على خلع جذوع الأشجار بأنيابه ، ولكنه هوى وفوقه الشجرة وقد ملأت الدماء فمه.
إندفع الجميع لنجدة القائد وأولهم المغير ورئيس الأغصان ، بالرغم من عنيف النقد له لم يتخيلا بديلا له.

رفعوا عنه الشجرة وهو في قمة الإعياء ، مكسور الأنياب ، منهك القوى ، وهو يوجه حديثه للجميع عليهم دخول المعركة بدونه بينما سيظل هو في الصفوف الخلفية لدعمهم.

إلتقت عينا المغير ورئيس الأغصان وملؤهما العجب. كيف يحاربون دون ميمباو؟!
إن ميمباو المسن بالرغم من انه لم يعد كسابق عهده لكنه يشكل أكثر من نصف قوة الأسود ، هيئته العظيمة المخيفة في المقدمة ، زئيرة المرعب الذي يُسمع عن بعد ، غير أنه قائد بارع ولا يظهر في كل الصفوف الخلفية من يقدر أن يقوم بذلك الدور في المقدمة.

لكن لا مفر الآن من المعركة ، بدأت النسور في إلتقاط الحجارة والذهاب لمكان المعركة في تجمعات كبيرة وحسبما كان ميمباو مخططا تحركت الأسود بعد دقائق من هجوم النسور لتفتك بفريستها بينما هم مشغولون بالنسور.
وإندفعوا على البشر لكنهم وجدوا الرصاص يخترق صفوفهم وأبدانهم وبدءوا يتساقطون بسرعة في صدمة غريبة لجميعهم ، ولاحظ البعض الآخر أن ظلال النسور التي تكون ساقطة عليهم غير موجودة كما إعتادوها ، فطفقوا ينظرون لأعلى بحثا عن نسور في السماء حتى باتت مهمة اصحاب البنادق شديدة السهولة.

في الجهة اليمنى اجتمع كل النسور أمامهم المغير ورئيس الأغصان ليشيروا لهم ببدء التحرك أخيرا مع إنشغال البشر بحصاد الأسود ، لم يحتمل القائدان الإعتماد على الأسود بدون ميمباو في مخاطرة واضحة وتهديد لكيان العائلة التي بنياها ، بل والغابة بأسرها ، فقررا قلب الخطة.

 أمطرت الأحجار على البشر وهم منشغلون بإصطياد الأسود التي هرب منها من إستطاع ، وبدأ بعض النسور بالهجوم مباشرة للمرة الأولى على البشر حتى قتل منهم من قتل وهرب من هرب حتى زال الخطر.

 ********

عادت البقية الباقية من الأسود يحاولون فهم ما حدث ، وأستدعى الغاضب ميمباو المغير ورئيس الأغصان ليحاسبهم على الخطأ أو الخيانة ومن خلفه أسوده.


ظهر في الأفق النسور الطائرة لكنهما لم يكونا اثنان فحسب بل الكثير من النسور يحملون بمخالبهم جثث كثيرة لقرود الغابة وطرحوها أمام ميمباو.


رئيس الأغصان: تخازل القرود عن عملهم في جمع الأحجار فعاقبناهم ، لكننا لم نستطع إخطاركم لحساسية الموقف.
المغير: إقبل منا إعتزارنا عما حدث لأنه لم يكن بأيدينا.
ميمباو: بل أنكم خائنين وتحاولون إلصاق التهم بالقرود ولابد من  أن تأخذا جزاءكما.
المغير: سيدي لست في حالة تسمح لك الآن بفعل شيء سوى الراحه ، ألا تنظر لنفسك وقد كُسرت أنيابك وجرح أصحابك.
شعر ميمباو ببالغ الإهانة في تلك اللحظة ، أنياب الملك هي تاجه كما كان يردد السابقون ، ونظر وراءة ليشاهد بقية العائلة التي تدعمه وقد أدماه ما رأى حتى صدمه رئيس الأغصان بقوله: وأسمح لنا يا سيدي لضرورة حماية الغابة بسكنانا في البيت الملكي فوق التبة العليا حتى تتعافى ، ليتسنى لنا التحرك فور رؤية الخطر عن بعد.


وفي تلك اللحظة مال أحد صغار النسور على أذن المغير يسأله : أليس ذلك ضد القانون الأول "الأسد ملك الغابة" ؟
أجاب عليه المغير بإبتسامة : الغابة اهم من قانونها الأول.

********

وصار النسور يرسلون سائر أنواع الطيور ليهتفوا في الغابة كل صباح "النسر ملك الغابة" حتى أعتادت الحيوانات الجملة الجديدة ، و أصبحوا يرددونها هم الآخرين.
....ودارت الأيام.

*************

"لا يعمل اعزل ومسلح معا ، لأن أحدهم محتقر والآخر كثير الشك "


"لا يطيع المسلح اعزلا"






Remedios Silva Pisa -- Naci en Alamo

 



الثلاثاء، 8 نوفمبر 2011

بوا بيتي*




*بوا بيتي : قبيلة كينية "خيالية" ومعنى الإسم بالسواحلي "الحلقة الذهبية"


تمدد حاكي بين الحشائش خارج قبيلته ، وجعل رأسه على حجر صغير وأخذ يبحث في السماء عن مساعدة ليلة اكتمال القمر. طالما بقيت هذه اللحظة أمام عينيه ، الحيرة القاتلة ، مفترق الطرق. عليه أن يحضر إحتفال ثقب أنف ابن أخته غدا لتوضع له الحلقة الذهبية التي تميز بني قبيلته الكينية.


رغم اكتمال القمر وضوءه المنبسط على الأرض إلا أنه مدفون فوق طبقات من السحب ، الضياء وجه الآلهة وعلامة الرضا والدعم ، لذا ظلت عينا حاكي متعلقتان ملتمستان وجه القمر ليخرج خجلا من فوق السحب. كيف عساه أن يقنع أكيلا أمه بتغيبه عن الشعائر المقدسة للقبيلة لو ظهر القمر؟ لكن هل يخنع مخالفًا ما إعتقده طوال السنوات الماضية؟ لكن الإجابة بلا عن السؤال الأخير لم تكن يوما في حساباته ، فوقف فجأة مقررًا ألا ينتظر ظهور القمر.


أشرق نور الشمس في اليوم التالي ودخلت أكيلا لتوقظ إبنها حاكي لحضور الشعائر المقدسة ، أكيلا تعرف ان صغيرها حاكي رقيق ويضايقة رؤية أطفال تثقب أنوفها في ذلك اليوم لكن لا بديل عن الحضور ، وفكرة رفض حضوره او إعتراضه غير واردة حتى على خيالها وهذا ما تتوقعه منه أيضًا ، بعض الأشياء لا يجوز أن يتحكم فيها الهوى.

في طريقهما للساحة التي تتوسط أكواخ القبيلة والمخصصة لإقامة الشعائر كانت أكيلا ترتاب من ولدها ، لم يبد حاكي أي إمتعاض من مجيئه ويبدو وجهه مستبشر وسعيد ، انها تعرف ذلك الفتى التي يستند عجزها الآن على ذراعه حق المعرفه ، معرفة فطرية كما يعرف الرضيع ثدي أمه ، إلام يرمي حاكي؟  ولعل استبعاد خيالها لرفضه الشعائر هو ما دعاها للإطمئنان أخيرا وإستمتاعها مع حفيدها الصغير التي تستعد أنفه للثقب بعد قليل.


وعندما إقتربت بداية الشعائر وقف حاكي على جذع الشجرة المقطوعة موجها حديثه لأهل القبيلة " أهنئكم أولا ببدء شعائر الإنتماء لقبيلتنا ، وأرحب بالأطفال الوافدين للحياة معنا وأعزيهم عن الآلام التي سيستقبلونها الآن ، هبتنا الطبيعة الحياة كجزء منها وهبتنا الذهب وهبتنا مهارة أيدينا لنصنع من الذهب الحلقات لكنها لم تهبنا أبدا قساوة قلوبنا لنؤلم أطفالا أبرياء كل ذنبهم أنهم أبناءنا لممارسة تقليد سخيف ليعبر عن الإنتماء ، أتفهم إسم قبيلتنا وتاريخها وقصص أسلافنا لكني أتفهم أكثر ما زرعته فينا الطبيعة في التعامل مع أبناءنا وأتذكر حنان أعتى الوحوش مع أبناءه وأزداد أسى على تعاملنا  مع أبناءنا .
لا أريد أن أخسر أهلى ابدًا ولن أتملص من إنتمائي لقبيلتي وأسلافي يومًا ، لكن إنتمائي لطبيعتي أقوى من إنتمائي لأسلافي ... سامحوني"


أثار حديث حاكي لغطًا كبيرًا وأحاديث جانبية لكن ما أن أنهى خطابه حتى نزع عن أنفه الحلقة الذهبية فتحولت الأحاديث إلى صراخ وعتاب عنيف له على فعلته ، وتقدم رجال بابو زعيم القبيلة ليحملوه من فوق الجزع حملا الى جانب ناءٍ من الغابة وأوسعوه ضربًا ولم يره أحد من القبيلة ثانية.


في وسط تلك الأحداث لم يلحظ أحد التأثر الذي بدا على فومو من خطاب حاكي ، ومع الوقت أكتشف فومو إنه لم يكن الوحيد ، ولأن الفكرة لا تنتهي حياتها حتى بنهاية صاحبها فإنها أنتشرت في القبيلة بعد ذلك كالنار في الهشيم ، وخاصة بين جيل المراهقين والشباب من القبيلة ، حتى أن الجميلة أينرا إبنة بابو كانت ضمن المؤمنين بمباديء حاكي ، وتناثرت الأقوال في القبيلة عن تلك الجماعة الآثمة وزادت في إتهاماتها لهم بوجود علاقة بين فومو وأينرا ، وعندما وصلت تلك الأحاديث إلى بابو بعث برجاله لجلب فومو لكن أينرا سبقته بإرسال خادمتها لتحذير فومو.


قرر فومو أن يبدأ بالهجوم أولا ، فجمع أفراد مجموعته نازعين عن أنوفهم الحلقات وذهبوا لكوخ بابو ، ووجه فومو نداءه للجميع "ها هو بابو قاتل شهيدنا حاكي" وإنطلقت المعركة بين مجموعته ومناصريها الذين زادت أعدادهم بشده وحراس بابو الذي هرب فور إيقانه بالهزيمة ، وأُعلن فومو زعيما للقبيلة وتزوج من أينرا وكرّم أكيلا وصنع على جزع الشجرة تمثالا من الطين لحاكي وأنفه مثقوبة بلا حلقة ذهبية.


وقرر أن ينزع كل أهل القرية تلك الحلقة رمز القسوة ويلقونها عنهم .
وقرر أيضا أن تُثقب أنوف الأطفال كتمثال حاكي الموجود في الساحة ليتذكروا دائمًا انه في ذلك المكان كانت حلقة وحررهم منها حاكي وضحى في ذلك بحياته.


في مكان ما يوجد من يكتب الأحداث وهو يقول متبرما ... "ملل" 


عثمان محي الدين - زار وتراث




الأربعاء، 2 نوفمبر 2011

البحث عن المتعة في زمن فاتر



من فترة كانت جدتي بتنضف البيت تنضيفة كبيرة وطلعت كل الحاجات القديمة اللي كانت عايزة تترمى قدام باب الشقة .. كان أبويا بيعدي عليها اتعلق نظره على حاجه ...
عمود طويل من اسطوانات الفونوغراف القديمة ، عمود أساسي في بناء أبويا ولأن النوستالجيا مبترحمش أخد العمود ده وطلع بيه عندنا في البيت.
 شافه العبد لله ، قعدت اقلب في الاسطوانات وعندي رغبة مش طبيعية اني اسمعهم ودخلت لأبويا أسأله عنهم لقيت عنده الرغبة أقوى من عندي كمان ... بصيتله وبصلي 

اسطوانة لعبد الوهاب - انتاج بيضة فون :)


وبدأت رحلة البحث عن فونوغراف


كانت الفكرة الأولانية اننا ندور في محلات الأنتيكات والحاجات القديمة بس حسيت اننا هنلبس تمن كبير لحاجة مش شرط تكون شغالة فقعدنا على الذراع الطولى للبشرية دلوقتي "النت" جايز نلاقي حد بيبيع ولا اي زفت فإكتشفنا ان الصينيين ولاد الصينيين بيبيعوا فونوغرافات جديدة نوفي وفيها يو اس بي كمان .. قشطة


وبدأنا مرحلة مراسلة المصنع ده عشان نجيب أرخص فونوغراف ممكن واتفقنا كأننا مستورد عايز عينة يشوفها وقلناله يسحب من حساب البنك .. أمي لما عرفت مقولكوش عملت ايه فينا "رايحين تصرفولي فلوس في الأيام السودة دي على شوية #@$#@$@#$#%$^"


الاسطوانات كان منها حاجات دينية زي وعظات الباب كيرلس (قبل البابا شنودة) وترانيم قديمة وفيها حاجات لعبد الوهاب وصباح ونجاح سلام وفيها حاجات لاتين لروبرتو انجلز وخافيير كوجات وحاجات لأميل ستيرن ....

  
فونوغرافي :)


ولما شرف الفونوغراف اتلمينا حواليه وحطيت أسطوانة عبد الوهاب - خايف أقول اللي في قلبي


واداني احساس مش طبيعي وأنا بحط الابرة على الأسطوانة اللي ابتدت تجري وابتدينا نسمع في سحر أفقدنا الشعور بالوقت ، وللحظات إكتشفت بعد كده انها فترة أطول بكتير حسيت اني واحد تاني في زمن تاني ، ورغم سوء التسجيل لكن وصلت لدرجة نادرة من الطرب والإستمتاع وخاصة مع النظر للقرص الدائر .. شيء أشبه بالتنويم المغناطيسي.
اخدت بيني وبين نفسي قرار ان بعض الحاجات متتسمعش الا عليه.


ورحت مدفوع للكمبيوتر أكتب البوست دي .. وابتديت الرحلة الثانية




رحلة البحث عن أسطوانات .. في زمن فاتر  

الثلاثاء، 18 أكتوبر 2011

هعيشِك





في تلك الليلة الخريفية المميزة إستوقفت المشروع من على البحر ألتمس فيه مقعدًا وجدته شاغرًا ، فدخلت محنيا ظهري ويدي تحمل الحقيبة والأخرى في جيبي تلتقط عملة بصعوبة هي أجر تلك المساحة الضيقة "واحد سموحة يا أسطى" ، وما أن أستقر وضعي حتى وضعت السماعات في أذني وأخذت أبحث عما يناسب تلك اللحظة.
تستعيد معي لحظات الليل وخاصة في الخريف أحاسيس تناسبها موسيقى الجاز أو الأغاني الفرنسية الهادئة وما ضاعف من تلك الأحاسيس الجلسة التي كنت فيها قبل دقائق التي وصلت لإستنتاج تشاؤمي خطير بشأن أوضاع البلاد.

كل شيء في الداخل يبدو أزرق لون الإضاءة التي إختارها السائق لمركبته ، أشعر أنني مختلف تلك الأيام وأرى الأشياء بعين أخرى ، كما إستطعت مؤخرا أن أتخذ قرارات طالما عجزت عنها مما وضعني في درجة من الإندهاش.


 وجدت الآن ما قررت سماعه



أغمضت عيني أحاول أن أستمتع وأستفيق من جرعة الكآبة تلك ، وأهتزت رأسي مع الموسيقى بخلاف الهزة الجمعية التي يحدثها السائق عندما يفرمل.
في الثوان التي تفصل بين المقاطع الموسيقية ، في فترة الهدوء القصيرة تلك جال بعقلي خاطر ، أيهما يبدو أكثر ضبابية هل هو مستقبلي أو مستقبل البلاد كافة؟  خاصة بعد أحداث ماسبيرو من ناحية وإستدعائي للخدمة العسكرية من ناحية أخرى. ومعاناتي مع سوء الحظ وسوء المستوى الذي أدى بي إلى سوء مستوى الوساطة حتى قررت اللجنة الميمونة أن أخدم البلاد ضابطًا.


وبدأت الأغنية الثانية 



كررت محاولات الإستمتاع مجددًا حتى صرخ أحد الجالسين "على جنب هنا يا أسطى" فيقطع السائق الطريق من أقصاه إلى أقصاه بمصاحبة أصوات إعتراض آلات تنبيه السيارات وأنوف راكبيها على حد سواء.


فتحت عيني متبرما "يادي الفصلان"


حتي إصطدمت عيناي بعيون المتجمعين على باب المشروع ليحظوا بذلك المكان الشاغر فوجهني ذلك للشعور بكوني محظوظ في تلك اللحظة.


وأبدأ في التركيز في الأغنية من جديد لأجدهم يقنعون طفلاً بترك البكاء ، فأبتسم إبتسامة عريضة وأطلب من السائق التوقف ، وأترك مكاني للمتنازعين وأستمتع بالموسيقى مترجلا وأصعد فوق الكوبري مع ندرة المترجلين وكثرة الراكبين.
وعندما وصلت إلى قمته عبرت إلى الجزيرة الوسطى الضيقة وأخرجت البيرة التي إشتريتها منذ قليل وفتحتها ورفعتها وسع ذراعي نخب الحياة قائلا "هعيشِك".  


ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المشروع: التسمية السكندرية للميكروباص

الخميس، 29 سبتمبر 2011

اكوا بارك







-"ارتفاعنا شاهق ، استغرقنا وقتا طويلا في الصعود" قالها جابر ناظرا لأسفل
أومأ اليه صابر موافقا وحاملا العوامة التي سيستقلان الإعصار بمساعدتها ، والإعصار كما يدل اسمه هو دُرّة الألعاب المائية العالمية ، يحتوي الكثير من المنعطفات الخطرة ووحده سُلَمه يمنع النزول منه ثانية بعد الصعود.


معدودون هم من ارتقوا لهذا المكان وكم تصاغ حكايات بالأسفل عن خصال كريمة للشجعان من مجربي الإعصار ، وكم تصاغ أيضا عن الجبناء من لا يحتملوه وعن مصابيه الذين تفلت أياديهم أثناء النزول.

والحقيقة ان تلك المخاوف من حكايات الرعب الشديد التي تُروى في الأسفل سيطرت على عقل صابر تماما وتعلقت عيونه على قطرات الماء المنتحرة  وأقترب وأحنى  رأسه لأسفل عند حافة الإعصار متأملاً صعوبة الإنحدار ليقول
--"هذا جنون .. إننا سنسقط رأسيا"
-"لا تقلق .. كيف عاش من ينعمون في حمام السباحة الآن؟"
--"البعض يعانون أيضاَ في المستشفى."
-"لم يلتزموا بالتعليمات المعطاة بالتأكيد."
--"سأنسحب!"
-"كيف ؟! .. أستحتمل أن تقضى واقفا هنا باقي الوقت؟"
--"أفضله على إحتمال الألم في المستشفى."
-"لن يكون ذلك حلا بل نوعا من التأجيل .. القرار أُتخذ بالأسفل."
 وأستطرد "أنظر حمام سباحة راكبي الإعصار ،إنه الأفضل على الإطلاق."


ساد صمت لثوان دام لصابر دوام عمره الماضِ  وهو يحول عينيه بين مشاهد حمام السباحة والإنحدار المرعب وجابر الذي يحضر العوامة ويجهز وضعيته للنزول حتي وجد صابر نفسه يمد يده لجابر الذي كان يدعوه ليأخذ وضعه هو الآخر.

وما ان جلس صابر حتى علت مكبرات الصوت بالإعلان عن راكبين جديدين للإعصار ، وبدأ جميع الموجودين في الأسفل وفي حمام السباحة بالتجمع لمشاهدة المغامرة.


كم كان جابر ينتظر تلك اللحظة كلما كان يشهد بالأسفل مغامرة جديدة ، كم زيف بخياله نشوة هذا الإنتصار وهو بين السالمين ، كم انتقد آداء المغامرين وتحدث عن نفسه يوم أن يفعلها. ها هي صورته في المقدمة تزين الشاشات العملاقة بسمرتة  وشعره الأسود وعيناه اللامعتان حتى خُيَّل له انه يرى نفسه لأول مرة ، فرفع يده وعيناه الى الشاشة حتى تعالت أصوات الحشود بالأسفل التي ظنت انه يحييها فلم يخيب جابر ظنهم ، أخيرًا سيأخذ ما يستحقه ، لم تناسبه الحياة بالأسفل لحظة واحدة ، هو لا ينتمي لذاك العالم السفلي ، وما اليوم إلا مجرد تأكيد لأستحقاقه المعروف مسبقًا.


لكن صدمت عيناه لما عادت للشاشة ليشهد شحوب رفيقه وإنطفاء بريق عينيه ، ويظهر انعكاس ذلك على الحشود بالأسفل. أحس جابر بضياع حلمه وإلتفت الى رفيقه لتلتقي عيناهما ويبدأ صابر في الاستناد على ساعديه للوقوف فيمسكه جابر بعنف " أنها لحظتنا."


ولم ينتظر من رفيقه جوابا ، دفع جابر العوامة لتبدأ في الميل لتحضر للسقوط الرأسي الذي يُميَز الإعصار في بدايته ليختلط صراخ نشوة جابر بصراخ رعب صابر وتترك العوامة أخيرًا الأرض الأفقية وتنعدم إمكانية العودة.
 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أعطوا عذرًا لحلم الثوار للبلاد فالأرض تتزلزل لتعتدل طبقاتها.
ورفقًا بمن لا يحتملون ضريبة الثورة ، فقد أتخذتم قرارا يدفع الجميع ضريبته.

Sharon Jones - She ain't a child no more 

الاثنين، 29 أغسطس 2011

للقاهرة ..



في باريس سنة 1939 كان الموسيقار خواكين رودريجو ينهي كتابة اللحن الرائع "كونشرتو دي أرانخويث" "Concierto de Aranjuez" بحركاته الثلاث.

ليقدم الموسيقار الكفيف عازف البيانو واحدة من أهم مقطوعات الجيتار للبشرية.

اللحن الذي نُسب إلهامه لمقاطعة آرنخويث الأسبانية الواقعة قرب مدريد وبخاصة قصرها وحدائقه الرغدة التي بناها الملك فيليب الثاني.



ولكن من المعروف أن الحركة الثانية من ذلك اللحن لها وضع مختلف ، هي الأكثر شهره ، وتسري قناعة أنها تعبر عن حادثة القصف التي حدثت لمدينة جرينيكا بأقليم الباسك سنة 1937 بفعل غارات الطيران الألماني النازي والفاشي الإيطالي أثناء الحرب الأهلية الأسبانية (1936-1939) والتي انتهت بتولي اليمين السلطة متمثلا في شخص الديكتاتور فرانشسكو فرانكو بمساندة هتلر وموسيليني.



كم أتوق لأعرف شعور رودريجو وهو يستمع للكلمات المكلومة التي نثرها الرحابنة على لحنه بصوت فيروز ليعبروا هم أيضا عن ألم الحرب الأهلية اللبنانية وما عصفت به.




لبيروت .. من قلبي سلامٌ لبيروت و قُبلٌ للبحر و البيوت لصخرةٍ

كأنها وجه بحارٍ قديمِ


هي من روحِ الشعب خمرٌ هي من عرقِهِ خبزٌ و


ياسمين فكيف صار طعمها طعم نارٍ و دخانِ


لبيروت مجدٌ من رمادٍ لبيروت من دمٍ لولدٍ حُملَ فوق يدها

أطفأت مدينتي قنديلها


أغلقت بابها أصبحت في السماء وحدها وحدها و ليلُ


أنتِ لي أنتِ لي ..عانقيني أنتِ لي رايتي و حجرُ الغدِ و موج سفرٍ


أزهرت جراح شعبي أزهرت دمعة الأمهات
أنتِ بيروت لي أنتِ لي ..عانقيني
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


الخلاف موجود دائما والصراع كذلك .. لكن أن تطعن أعضاء الجسد الواحد بعضها البعض فهذا يُدعى انتحارا .. أو جريمة انتحار.

صُعقت لما عرفت ان لبنان قبل الحرب الأهلية لم تكن مقسمة لكل طائفة قطعة ، لكن ذلك حدث مع الحرب.

أخشى كثيرا على مصر ، فالكراهية تسيطر على ساكنيها تجاه بعضهم ، والشحن يتزايد ليجعل العقول مستودعات "جاز وسخ" يثير احتكاكها ببعضها خطر الحريق.

للقاهرة .. من بيروت تحذير

ومنا أمل .. ورجاء


الحركة الثانية بجيتار الرائع "ييبيس"

الأربعاء، 10 أغسطس 2011

حدث بالفعل


وأنا صغير في تالتة رابعة ابتدائي كده طقت في دماغي ابقى مشهور
كنت ساعتها واد في حالي ، أصحابي شلة محدودة والباقي ولا أعرف عنهم ولا هما يعرفوا عني حاجة
فجأة بدون مقدمات بقى نفسي ابقى مشهور زي البنت بتاعة الاذاعة او الواد اللي بيطلع الأول على طول ده
طيب أعمل ايه؟؟

جاتلي فكرة خبيثة .. قلت أعمل تمثيلية على العيال في المدرسة
كانت تيتة لسة جايبالي سلسلة دهب في بتاعة قماش كده شبه صرة الدنانير
مسكت صرة الدنانير دي وجبت سكينة وقعدت اكحت فيها لحد ما وبرت واتبهدلت
وقلبتها وعملت نفس الكلام وبعدين نزلت غرقتها في التراب والطينة لحد ما بقى لونها رمادي بدل الأحمر
وبعدين شلت الخيط النضيف وحطيت بتاع تاني لقيتة في الشارع
وطبعا الوقت الرهيب ده كانت الساعة اللي ما بين رجوعي من المدرسة ورجوع امي من الشغل
المهم .. كان عندي عملتين تلاتة مكتوب عليهم كلام مش فاهمه كده بس شكلهم قديم
قعدت ادور تاني ملقتش غيرهم
فسرقت شوية كمان .. أيوة سرقتهم من واحد قريبي
انا مش فاهم ازاي عملت كده في وقت كنت طفل متدين جدا
بس ده يوضح قد ايه كنت مصر اعمل اللي في دماغي
وحطيت الدنانير في الصرة وبصيتلها كدة
شغل عالي تشوفها تقول فعلا حاجة قديمة

حطيت الخطة .. وكنت بروح متأخر جدا من المدرسة عقبال ما كان بيجيلي التاكسي
دفنت الصرة في الحوش بعد ما حفرتلها حفرة محترمة..وروحت
تاني يوم جيت المدرسة كالعادة بدري وقعدنا نلعب شوية قبل الطابور
وانا بجري عملت نفسي بقع في مكان الكنز المدفون
وقعدت على الارض وعملت نفسي لقيت حاجة .. وهوب
طلعت الكنز وطلعت العملات
وقعدت أقول شوية كلام في التاريخ اللي كنت سمعتة من قريبي على العمل
وقلت شوية هتش عن الثورة الفرنسية وبتاع
بقيت أشهر واحد في المدرسة
والواد والبنت المشاهير دول لقيتهم جايين يتصاحبوا عليا
"ممكن نشوف العملات اللي لقيتها" كان الطلب الرسمي
والمدرسة كلها بقت تعرفني

وفجأة زهقت من الشهرة
و بقيت اشوف الواد والبنت دول بطنشهم
وبطلت اجيب العملات معايا المدرسة
ورجعت مع شلتي القديمة زي ما كنت
وبعد فترة الناس نسيت ورجعت كل حاجة زي الأول


في فيلم (Nowhere Boy) اللي بيتضمن السيرة الذاتية لبدايات جون لينون
ذكر احداث معينة وقال في نهاية الفيلم
ده اسبوع من حياة جون .. وعمره بالكامل هو مجرد تكرار للأسبوع ده ;)




Veinte Años

الأحد، 31 يوليو 2011

السلم الخماسي مع بوبي مكفارين


نعم يستحق هذا الفيديو موضوعا منفردا

بوبي مكفارين يعلم الحضور السلم الخماسي في احتفالية العلوم




الثلاثاء، 26 يوليو 2011

برونو


ولد جيوردانو برونو عام 1548 ببلدة نولا الصغيرة في ايطاليا وكما كان النهج الطبيعي في ذلك العصر انضم لأخوية القديس دومينيكان في عمر الثالثة عشر ليدرس على يد الرهبان، ويُعد ليصبح رجل دين.

كان برونو ذكيا ، غير متحفظ في آراءه أو في الإعلان عنها ،فضاق به الرهبان وضاق هو بهم ،فهم كانوا في نظره ينتظرون منه الاجابة التي يريدون سماعها ، لكن هذا لم يناسبه.
ما كان منه الا ان يغادر الدير والبلدة وايطاليا كلها بحثا عن نفسه حتى وان كان بين الغرباء.

كانت البداية في جينيف لكنه لم يستقر بها لما كانت تعانيه من التأثيرات المتشددة للكالفانية* ومنها الى فرنسا بدءا بتولوز التي سمح له فيها ليحاضر في الفلسفة
وكانت فكرة وجود فيلسوف متجول غريبة في ذلك الوقت فعرض عليه كرسي في الجامعة لكنه رفض على ان يظل يحاضر فيها.

ثم سافر لباريس وبدأ يحاضر فيها ايضا حتى سمع الملك هنري الثالث عنه فأستدعاه وكان لهم حديث ، وأهداه برونو من كتبه، وبذلك تمتع برونو برعاية شخصية من الملك في فرنسا
ومنها الى انجلترا تحت رعاية السفارة الفرنسية بلندن بخطاب من الملك ليحاضر في جامعة اكسفورد مغلبا رأي كوبرنيقوس بدوران الأرض وانها ليست مركز الكون كما كان معتقدا وسط سخرية الحاضرين.
وقابل بعض الشخصيات الانجليزية وكتب بعض الكتب ثم عاد لباريس بعد حادثة مهاجمة الغوغاء للسفارة الفرنسية في لندن.

نظرية كوبرنيقوس الكونية


ومنها لألمانيا ليقضي فيها فترة اخرى حتى تلقى دعوة من شاب للأقامة والمحاضرة في فينيسيا واستجاب لها ليجد نفسه معلما خاصا لذلك الشاب ليس الا فقرر ان يرحل ثانية فأبلغ عنه الشاب محاكم التفتيش فيما يشبه الخيانة في الادبيات المسيحية.

تم ترحيلة الى روما وقضي في السجن سبع سنوات ليتوب عن افكاره فرفض حتى تقرر اعدامه وقبل ان ينطق قضاته بالحكم قال لهم "اراكم أكثر خوفا مني مما ستنطقون" فأعطوه مهلة 8 ايام اخرى ليتوب لكنه لم يفعل ليواجه مصيره بشجاعة محترقا بنيران التشدد والكراهية عام 1600 ميلادية.

كان برونو مؤمنا بما يسمى وحدة الكون أي وحدة الله والطبيعة ، وأنكر برونو الوهية المسيح وعذرية العذراء وسخر من عقيدتي الشخصية ووصفها بعدم المنطقية .. ملحوظة: لم أشعر بالاستفزاز لذلك

ولعل ما حدث لبرونو جعل جاليليو يبدو اكثر دبلوماسية مع الكنيسة بشأن أفكاره (ولد جاليليو بعد برونو ب 16 سنة)

وبعد اعدامه ب300 سنة أقيم تمثالا له في المكان الذي شهد قتله وليبقى دليل اعتراف بالخطأ وكفالة حرية التعبير.

فهل نتعلم من أخطاء الآخرين ... كل شيء يبدو متطابقا ، الفرق فقط في المسميات.


أمل دنقل - كلمات سبارتاكوس الاخيرة

(مزج أول):

المجد للشيطان معبود الرياح
من قال لا في وجه من قالوا نعم
من علم الانسان تمزيق العدم
من قال لا فلم يمت
وظل روحا ابدية الالم

(مزج ثان):

معلق انا على مشانق الصباح
وجبهتي –بالموت-محنية
لانني لم احنها حية
يا اخوتي الذين يعبرون في الميدان مطرقين
منحدرين في نهاية المساء
في شارع الاسكندر الاكبر
لا تخجلوا و لترفعوا عيونكم الي
لانكم معلقون جانبي..على مشانق القيصر
فلترفعوا عيونكم الي
لربما..اذا التقت عيونكم بالموت في عيني :
يبتسم الفناء داخلي ..لانكم رفعتم راسكم مرة!
سيزيف لم تعد على اكتافه الصخرة
يحملها الذين يولدون في مخادع الرقيق
والبحر كالصحراء لا يروي العطش
لأن من يقول "لا" لا يرتوي الا من الدموع
فلترفعوا عيونكم للثائر المشنوق
فسوف تنتهون مثله غدا
وقبلوا زوجاتكم هنا على قارعة الطريق
فسوف تنتهون ها هنا غدا
فالانحناء مر
والعنكبوت فوق اعناق الرجال ينسج الردى
فقبلوا زوجاتكم ..اني تركت زوجتي بلا وداع
وان رأيتم طفلي الذي تركته على ذراعيها بلا ذراع
فعلموه الانحناء
علموه الانحناء
الله لم يغفر خطيئة الشيطان حين قال لا!
والودعاء الطيبون هم من يرثون الارض في نهاية المدى
لانهم لا يشنقون
فعلموه الانحناء
وليس ثم من مفر
لا تحلموا بعالم سعيد
فخلف كل قيصر يموت : قيصر جديد!
وخلف كل ثائر يموت احزان بلا جدوى ودمعة سدى!



القصيدة بصوت أمل دنقل


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*الكالفانية: نسبة الى كالفن وهو مذهب بروتستانتي متشدد كانت له تجربة دولة ثيوقراطية في جينيف

السبت، 23 يوليو 2011

الحداية مبتحدفش كتاكيت




وسط كل الزخم الرهيب والأحداث المتتابعة الفظيعة في مصر سألت نفسي سؤال
هل الاسلاميين ممكن فعلا يحكموا مصر ؟؟ ولو حكموها ايه الوضع؟؟
وقعدت افكر واكتب في درافتات ازاي هيكون الحال وهتتنشر قريب ان شاء الله

اختلافنا كتيارات سياسية متنوعة مع الإسلاميين في نقطة الحريات
والحريات بأنواعها هي من اهم الحاجات اللي انا مهتم بيها شخصيا

وجاني الرد جاني من حيطان اسكندرية
اخدت الصور دي زي القلم على وشي



عايزين نلحق نلغي من كلامنا "ربنا كبير" .. هو أكبر بس .. لما نقول كبير هو بيزعل مننا
الراجل اللي مسح كبير ده اخد ثواب السنين

حد يقول لفيروز تتدارى بقى اليومين دول


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ



"انت مال امك" نوع من انواع حرية التعبير حد حطه ردا على النصائح المنبرية الموجهة المكتوبة للحبيبة على البلوكات
لكن البوح بما يعارض الدين نقيصة في وجهة نظرهم فلازم يتمسح ويتفقع نصيحة تانية مضاعفة


الحداية مبتحدفش كتاكيت واليمين الاصولي عمره ما هيحدف حرية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سعاد ماسي - حياتي


الخميس، 23 يونيو 2011

مدوّن 101


الفكرة .. ذلك المارد الذي يولد داخل رأسك طفلا.
تلك الطاقة التي لا قدرة لك على السيطرة عليها وكبح جماحها.
الفكرة التي صنعت كل تطور في البشرية.
من ابتكار الرافعة ، للدين الذي هو أسمى وأنقى فكرة وان شابها بعض التلوث.
الفكرة هي الصورة الأساسية لشهوة التطور لدى الأنسان التي غلبت شهوة الحياة.
وابحث من ضحوا بحياتهم من اجل
الفكرة حتى تنتصر في النهاية.
وهي الروح الثائرة الداخلية الضاغطة على الصمت والتي اذا هزمتك ونطقت رآك من حولك.
واذا قررت ان تبدأ في إخراجها ونشرها.
تأتي للسؤال .. الإطار الذي ستروج فيه
للفكرة ،مثل الإعلانات فالهدف هو ابهى صورة لفكرتك.
وهذا له علاقة بالملكات.
هل تستطيع ان تنسج بقلمك صورا وأشكالا وخلفيات.
أو لديك رؤية إخراجية بنائية جيدة وكاميرا.
أو ان كلماتك منظومة شعرا.
أو أن موسيقاك حملت أشعارًا.
أو صوتك هو من حمل الكلمات فوق النغمات.
أو أن أفكارك خطوط وألوان.



لا أدّعي امتلاكي اي منهم ، فلا أملك غير
الفكرة.
وطريقتي في التعبير عنها هي الأبسط.
حتى ان رامي ضاق بحروف توكيدي
;)
ولكني "
مش بخلي حاجة في نفسي"



اتممت
100 تدوينة سابقة وهذه التدوينة 101 في ثلاث سنوات
ولم اكن اتصور أبدا انني سأنتج هذا الرقم من التدوينات والافكار
شكرا لكل الاصدقاء والمتابعين

اذا كنت متابع او مار لا تبخل علي
بتعليق في الأسفل مشاركة منك لي في الاحتفال
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وان كنت لسة بتفكر
دوّن .. انهاردة قبل بكره
شير الفكرة في الخير


لينك الصورة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
Gipsy Kings - A Mi Manera




الاثنين، 20 يونيو 2011

عن التحرش - 20 يونيو

وكاتبنهالكم بالعربي في ملبورن



انا اسف في البداية ان انا هعرض عليكم حاجة بالمستوى ده بس مش هندفن راسنا في التراب

من احد منتديات السكس

المقنع فى اى موضوع اتوبيس انك تقف فى الزاحمه ورا ست وترشقه بيين فلقتين ط**** وانت لابس هدومك
وملمس فيها ومع طول المسافة واهتزاز الاتوبيس والمطبات ووقوف الست او البنت ساكته لانها مستحلية
وقفتك وراها ممكن تجيب بسرعة داخل هدومك ولا من شاف ولا من درى
بس انت اللى عارف والبت اوالست اللى انت واقف وراها هيه اللى عارفة بس
انك نزلت عليه
والصح اللى انا قلته وحصل معايا كتير انى اقف ورا بنت او ست فى ميكروباس
او اتوبيس مزدحم واجيبهم من وراها على هدومى وهيه ممكن تضحك او تحس بز***
اللى شادد ومتتكلمش وممكن كمان تحس انى بنطر عليها فى اللحظه دى وهيه ساكته ومستسلمة
وخصوصا لو كانت بت خام نفسها تجرب الجنس
او بنت خايفة من الفضيحة لو قالت لو سمحت ابعد شوية عنى
كتير جدا جدا البنات والستات فى الاتوبيس ما بيتكلموش خالص وبيكونوا مستحليين وقفة الشاب وراهم

وخصوصا لو كان وسيم وهيه من بولاق اومن الوراق او شبرا او مسيحية لابسه بنطلون
وخصوصا كمان لو كانت شعبية خالص وتعمل نفسها وهيه واقفه مش واخده بالها من اللى ورها
لانها مبسوطه بوقفته ولمس ز*** لك*** او لفخدها او لط***
انا مره كنت قاعد فى ميكروباس وفيه ست كبيره فلاحة حوالى 55 سنة لابسة توب اسود فلاحى
ولفه دماغها بطرحة سوده الست دى جت وانا قاعد زنقت فخدها من الامام بين رجليه من كتر زحام الاتوبيس
وبصت لز**** وبصتلى وضحكت وفضلت واقفة وز*** ملمس فى فخدها
وانا مادريتش اللى وانا بجيبهم جوه بنطلونى وهيا بتبص لى وتضحك
وكانت حاسه بنقباض ز*** على فخدها
ومحدش واخد باله لان الميكروباس كان زحمة وضلمة
و هيه مطنشة ونزلت بعد ما انا جبتهم على فخدها

فعلا ن** الموصلات ممتع جدا وبالتراضى ومن غير فضيحة
بس انت تعمل نفسك مؤدب اول ما تركب
وتوسع مكان للستتات والبنات
المهم انك ماتقعدش ولو الاتوبيس او الميكروباص
كان فيه مكان تقعد فيه اقعد ولما يطلع راجل كبير
او ست كبيره قوم واعمل شهم وقعدهم
وانت واقف لحد ما يزدحم الميكروباص
وتنمر على واحده شعبية او بنت شكلها غلبانة او ست شعبية او ست محجبة وساكته
وتقف ورها وتحك او تلزق فيها لحد ماتجيبهم
وتحك ز*** فى واحده واقفه مستسلمة من كتر الزحمة
المهم ان تسعة وتسعين وتسعة من عشرة من الستات والبنات
الواقفات فى الاتوبيس او الميكروباص بيطنشوا وعمرهم مايقولوا لواحد لو سمحت وسع شوية
لانهم اما عارفين ان هيه دى الزحمة او ان الشاب اللى واقف وراها وعامل مؤدب حلى فى عنيها
وارتاحت له ونفسها تحس بز*** ملمس فيها وفى الحالة دى بتبقى واقفة مستسلمة ومطنشة وخصوصا
لو كانت هايجة ونفسها تمارس الجنس بتبقى ما صدقت تلاقى واحد واقف وراها او قدمها
وملمس ز*** فى اى حته منها وبتسكت خالص لحد مايجبهم الشاب داخل هدومة
المهم بعد ما تخلص ممكن تقعد فى اقرب كرسى فاضى ولو العملية صحت اوى ممكن
يكون فيه مكان فاضى جنبك تقولها اتفضلى اقعدى او هيه تقعد جنبك من نفسها
ولو كانت ش***** او انت حليت فى عنيها ممكن تطلع ورقة وتديلك رقم تليفونها
او انت تطلع الكارت بتاعك اللى فيه رقم الموبايل وارمية على الكرسى وانت نازل
هيه طالما استسلمت لك وانت بتنزل عليها ساعة ما كنتم واقفين
هتفهم وهتاخد الكارت وتتصل بيك وممكن تقابلها على راحتك فى اى مكان
ومتنساش تشغل اسطونات الكلام الحلو والاعجاب والحب لو اتصلت بيك
وواحده واحده هتاخد منها اللى انت عاوزه
ملاحظات مهمة

1_لازم وانت نازل وعارف انك هت*** فى الموصلات
تحط قطعة قطن طبى ماص داخل السليب بس تكون قطعة
رقيقة ومفروده وتلفها على ز*** علشان لما تجيبهم وانت واقف ورا واحده
تشرب وتمتص اللبن اللى نازل من ز*** وبنطلونك ما يتغرقش وتبقى فضيحة
2_ لازم تطبع كروت فيها اسمك ووظيفتك ورقم موبايلك(شياكة)
علشان ترميها للصيده فى الموصلات واكيد لو هيه
ليها شوق بعد اللى حصل
هتتصل بيك وتتعرف عليها وت*** طبيعى عندها او عنك
بس بعد ماتعمل مؤدب فيها وتعشمها بالجواز
لان فيه بنات اساسا مش ش****
بس بتطنش حكاية التنزيل عليها فى الميكروباص كما شرحت سابقا
لانها نفسها تحس بكده او فعلا الزحمة او انت حليت فى عنيها
3_متنساش نصيحتى انك تعمل مؤدب فى اول ركوبك ودايما
خلى العملية دى ليلا واركب اى مواصلة طويلة المدى ومزدحمة
ومليانة ستتات وبنات ومش مهم يكون انت رايح فى مكان المهم
تركب مسافة طويلة وتحقق غرضك وت*** فى الموصلات
وبعدين تنزل وتروح على مهلك


تاني حاجة من منتدى اسلامي تعليقا على واقعة شيخ الازهر الراحل والطالبة المنتقبة في المعهد

طبعا بعد حادثة شيخ الأزهر المقززة البغيضة وما فعله فى الفتاة الصغيرة بإجبارها على خلع نقابها وكلامه السىء لها من كلمات لا تليق بشخص فى منصبه , ومحاربة النقاب والقول عليه أنه عادة وليس من الإسلام وما شابه هذا من الكلام المخزى الذى إن دل إنما يدل على حقد دفين وغل مشين داخل صدره لكل ما يدل على العفة والحياء والحشمة والتستر والوقار , وأخيرا إصداره قرار بمنع لبس النقاب داخل فصول المعاهد الأزهرية للطالبات والمدرسات أيضا إلى أخر الكلام المهين , ووافقه وزير التعليم العالى كذلك فى عدم دخولهن الجامعات ولا السكن فى المدن الجامعيه

فالأول والمفترض والأهم أن يصدر قرار بمنع دخول المتبرجات والسافرات والعاهرات واللاتى يلبسن الضيق ويُظهرن مفاتنهن إلى المعاهد الأزهرية وغيرها من الجامعات الأخرى هو أو وزير التعليم العالى

أم أن النقاب ليس من الإسلام الدين والتبرج والعرى والسفور والخنا من الإسلام والدين !!!!!!

انا اسف للجمع بينهم لكن هذا هو الواقع .. ومن هنا يبدأ الحل

وده للي مشافش فيديو لارا لوجان اللي اتحرشوا بيها في التحرير ليلة تنحي مبارك .. للأسف




ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
معنديش كلام اكتر اقوله اكتر من الجمع بين كل المصادر دول في مكان واحد اللي مش طبيعي حد يقراهم كلهم
وده جاليري صاحب الصورة على فليكر


الاثنين، 6 يونيو 2011

معلش يا زهرة!!

من احتفالات اليهود السكندريين


لم املك ما يكفي من المال لشراء ذلك الكتاب في مكتبة النصب التذكاري للضحايا اليهود في باريس
كان يحتوي العديد من الشهادات لأشخاص عانوا ازمة تهجير اليهود المصريين في خمسينات وستينات القرن الماضي
فسجلت اسماء بعض هؤلاء الاشخاص لأبحث عن ذلك المحتوى على الانترنت
احد الشخصيات تسمى سوزي فيدال
بالبحث والتقصي وجدت اسمها الحقيقى "سلطانة لطيفة"
اسمها اكثر مصرية مني
مصرية من اصل ايطالي درست بالجامعة الامريكية في القاهرة
متفرغة حاليا لتأليف الكتب والروايات وأغلبها متعلقة بزمن وجود اليهود السعيد بمصر


اقرأ مدونتها الشخصية .. اقرأ مقال لها عن زيارة حديثة لمصر
تأثرت جدا بقراءة قصيدة كتبتها
وللعلم فهي لم تهاجر لإسرائيل .. بل تم تهجيرها لأيطاليا ما اعتبرته بلد المنفى


Maalesh ya zahra

Slowly flows the River Nile

Sadly beats my heart in exile

The luscious date and mango tree

I surely shall no longer see.

I walked along the streets of Cairo

Till that day without a morrow

My friends dispersed all over the globe

In search of a more peaceful abode.

We were sent out without a dime

Adieu the country that was mine

The gentle breeze of Sham el Nessim

Has vanished with the call of the Muezzin.

Of jasmine only remains the scent

Khamsin winds were not God sent

Yet we dream of that faraway land

that kicked us out giving us a hand.

Kasr el Nil now has a motorway

You'll never see a Jew on the way

They did not want us anywhere

So I shall never go back there.


سحقا للعنصرية .. سحقا للصهاينة والاخوان وكل من يبني قومية دينية او عرقية على دماء الابرياء وجثث الاوطان

سلام

Ebony & Ivory live together in perfect harmony side by side .. why don't we??!!
Paul McCartney and Stevie Wonder







الاثنين، 23 مايو 2011

23 مايو

بإختصار عشان عايز أذاكر

عزيزي المجلس العسكري
لو كان عساكرك بيحسسوك انك اله أنا مش عسكري
لو كنا طلعنا محترمين وحاكمنا نظام سابق مدنيا ، تحاكم انت منتقديك عسكريا
لو كنت مضربتش علينا نار احب ابشرك ان غير كده هو التصرف الشاذ
لو كنت بتدور على مصلحتك التضييق على فكرة بيديها شهرة أكبر
لو كان انتقادك خطيئة فأنا الشيطان


مفيش بني آدم ضد النقد.. وإلا مالوش اي لازمة اللي حصل

وأحب أسمع الأعلان وانا وانا وانا أحب العسكري بشكل جديد رجعتلنا يا عسكري وأهديه لكل الحشرات اللي عايشة على تأليه الحكام


الأحد، 15 مايو 2011

حصة إحصاء

يلا منك له ليها كل واحد يجهز الورقة والقلم والآلة الحاسبة ويقعد مكانه عشان هنبدأ الدرس
انهاردة حصة إحصاء ( statistics ) بالنسبة للناس اللي متعرفش عربي
ودرسنا هيبقى عن الأحتمال (probability)
وهو بيتكلم عن حساب احتمال حدوث الشيء عشان يساعدنا على إتخاذ القرارت
ودايما بياخد الشكل ده

يعني مثلا لو خدناها دراسيا هتلاقي الناس اللي جايبة امتياز او ساقطين قليلة وباقي الدرجات هما الأغلبية
يعني احتمال فلان يجيب امتياز حوالي 5% مثلا اما احتمال انه يجيب جيد 50%

تعالى ناخد مثال
ربنا وهو بيوزع الكفاءات على الناس اللي خلقهم في الدنيا ادى لكل واحد مواهب وقدرات معينة ولما بيوزعها ما بيفرقش بين الناس فقراء او اغنياء ، سود او بيض ، رجالة أو ستات ، او حتى دينهم او جغرافيتهم .. ربنا بقى
احنا مسألتنا بتقول اذا كان في مصر 100 شخص بين 40 مليون(فوق الأربعين) هم الأكثر كفاءة لتولي منصب الرئيس في هذه الأثناء مع ملاحظة ان كل شكوانا السابقة كانت من الكوسة وعدم تولي الأكثر كفاءة. أوجد إحتمال ان يتولى الأكثر كفاءة المنصب في الفكر السياسي السلفي والأخواني على حد سواء.


بفرض ان كفاءة النظام التعليمي في إثراء وإعداد المواهب 70% ونبقى متفائلين طحن
والستات في المجتمع 50%
والأقباط 10%
والملحدين والديانات الأخرى 2%
واللي بيشربوا خمور وولادهم بيلبسوا مايوهات 10% واخدلي بالك انت

يعني
مجموع المرفوضين فكريا = 10+2+10= 22%
مجموع المرفوضين جنسيا = 50%
مجموع من فشلوا في إكتشاف أنفسهم أصلا 30%

اذن
عدد الكفاءات التي تنطبق عليها الشروط =0.7*0.5*0.88*100=30.8 شخص
احتمال أن يتولى الأكثر كفاءة = 30.8%
نسبة المستبعدين عنصريا من الشعب = 0.22*0.5+0.5= 66%
فيكون أغلبية الشعب مستبعد عنصريا من هذا المنصب
ولأن المباديء لا تتجزأ فستنتقل العدوى للكثير من المراكز
فيمكننا التنبؤ بعدم دوام هذا النظام كثيرا في حال سيطرتة على مجريات الأمور كسائر الأنظمة العنصرية في التاريخ

يعني من الآخر شالوا الكوسة جابولنا كرنب
وبعد الزمن ده كله هيقلبوا ريحة البلد ... عنصرية

Maxim Vengerov - Brahms Hungarian Dance No.5


الجمعة، 13 مايو 2011

القهوة


قبائل الأورومو التي تعيش أغلبها في أثيوبيا ،هم أول من أكتشف قديما كوب القهوة.

وبدء شيوعها حديثا كان في اليمن على يد أبي عبد الله الذبحاني في الأستعانة بها للقدرة على السهر في الأذكار قبل أن تنتقل الى مصر ثم الى أوربا بداية من انجلترا وتحتل مكانها الحالي في حياة الناس.

وظهرت القهوة في القاهرة للمرة الأولى في القرن العاشر الهجري السادس عشر الميلادي مع اهل اليمن القادمين إليها وتحديدا في حارة الجامع الأزهر، وأكثر شاربيها كانوا الفقراء أثناء الأذكار والمديح لأنها تعينهم على سهر الليالي في الأذكار الى أن يصلوا الصبح مع الجماعة.

بدأت فكرة تحريم القهوة في مكة عام 917هـ وأنتقلت الفكرة من علمائها إلى علماء مصر المحروسة فحرّمها بعض علماء الأزهر أيضا على أعتبار ما لها من الأضرار على البدن وأنها مثيرة للمفاسد!!

وتبنى الأفتاء بحرمانيتها خطيب ذلك العصر العلامة شهاب الدين أحمد السنباطي في مجالسه بالجامع الأزهر حتى خرجت الجماهير في إحدى المرات من حضرته الى المخالفين شاربي القهوة ليكسروا أواني طبخها حتى حدثت الفتنة وحدث صراع بين القائلين بحل وتحريم هذا المشروب السحري.

حتى رُفع الأمر لقاضي مصر الشيخ محمد بن الياس الحنفي فأمر بطبخها بمنزله وجعل من بحضرته يشربونها وأختبرهم بالحديث معهم فلم ير فيهم تغييرا ولا ضرر فأقرّ بجواز شربها.

وصارت القهوة حلالاً.




Karim Baggili - La Llorona


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لينك الصورة


الأحد، 1 مايو 2011

نصيحة عتيقة



اعتنق الامبراطور فالنس (328-378) الآريوسية* وكان على صراع مع الأرثوذكسيين والكاثوليك وقبل أن يبدأ في أضطهادهم نصحه تمستينوس
الوثني نصيحة هذا نصها

"ان هناك ميدانا لا يمكن للحاكم ايا كان ان يمارس فيه سلطانه،هو ميدان الفضائل وخاصة عقائد الشخص الدينية. فان الإجبار هنا لا يثمر سوى النفاق ، والتمذهب بمذهب ما لا يقوم الا على الغش. فخير للحاكم أن يتسامح مع جميع العقائد ،لأنه بالتسامح يمكن تجنب النزاعات المدنية والتسامح زيادة على ذلك ناموس مقدس. فإن الله نفسه قد أبدى رغبة واضحة في أن تكون لنا عدة أديان. والله وحده قادر أن يميز بين الطرق التي يتبعها الناس لكي يدركوا الحقائق الخفية الربانية. وأنه ليسر الله أن يرى تعدد الطرق التي يعبر عن الولاء له بها. فهو يحب أن يرى المسيحي يمارس شعائره بينما اليوناني* أو المصري* يمارس كل منهما شعائر أخرى."


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الآريوسية : نسبة الى آريوس من أشهر من أتهموا بالهرطقة في المسيحية (هي طائفة مسيحية أيضا).
بس لو عايز تعرف أكتر هتقرا كتير .. أو حد يفهمك.

اليوناني والمصري : مقصود بهم الوثنيون.

من كتاب سلامة موسى - حرية الفكر وأبطالها في التاريخ

آه بالمناسبة العملة اللي في الصورة فوق دي اتلاقت في مصر في دير سانت كاترين سنة 2008


Chico & the Gypsies - Liberte



الأربعاء، 27 أبريل 2011

يوم جديد



فكرت كتير ممكن اكتب ايه انهاردة
فكرت اكتب عن نفسي ...شخصيتي وكدة
بس حسيته كلام فارغ
مسحت كل حاجة

من الاول ...والاخر



"لازلت انا ..لازلت حيا ... اتنفس..افكر ... لازلت مصّرا على وضع بصمتي في تلك الحياة طالما فرصتي فيها ممتدة ...حتى وان كنت تعتبرني من الحمقى او التافهين لا يعطيك الحق ان تقصيني .. لازلت مصّرا مع ضعف وهشاشة وعناد. لا جديد ...الا مرور عام جديد عليّ اليوم لاكمل في تلك الحياة اثنتي و عشرين سنة."


Vicente Amigo - Amor , Dolce , Muerte


السبت، 23 أبريل 2011

وعرفوا الموسيقى






Ut queant laxis resonare fibris
Mira gestorum famuli tuorum,
Solve polluti labii reatum,
Sancte Joannes.

Nuntius celso veniens Olympo,
Te patri magnum fore nasciturum,
Nomen, et vitae seriem gerendae
Ordine promit.

Ille promissi dubius superni,
Perdidit promptae modulos loquelae:
Sed reformasti genitus peremptae
Organa vocis.

Ventris obstruso recubans cubili
Senseras Regem thalamo manentem:
Hinc parens nati meritis uterque
Abdita pandit.

Sit decus Patri, genitaeque Proli,
Et tibi compar utriusque virtus,
Spiritus semper, Deus unus, omni
Temporis aevo. Amen.


سمع راهب أيطالي Guido d'Arezzo (990-1050) اللحن الكاثوليكي الذي يمتدح القديس يوحنا المعمدان كما الكثيرين من قبله.
لكنه تمكن من تحليل ذلك اللحن لنغمات أساسية في كل شطر.
ثم أسمى تلك النغمات بالأحرف الأولى التي تنطق على نغمتها ليضع ست نغمات من السبع الأساسيين.



. UT - queant laxis
RE - sonare fibris
MI - ra gestorum
FA - muli tuorum
SOL - ve polluti
LA - bii reatum

وجرى بعدها تغيير UT ال DO حتى يمكن المد فيها وغناءها.
وكانت الطفرة الموسيقية التي شملت العالم على اتساعه.
وحولت الاوربيين لشعب يغني من النوتة الموسيقية.
وهذا في حد ذاته أرقى مظاهر الوعي والإبداع .. يا ناشري الوعي.

أما آن الأوان لتدوين التراث الموسيقي الشعبي المصري الفلاحي والصعيدي والنوبي والبدوي وغيرهم من الأناشيد الصوفية والكنسية.
وتدريب الناس على القراءة منها.

نداء الى الموسيقيين
لابد وان يكون مشروعكم القومي في المرحلة المقبلة.



الأحد، 10 أبريل 2011

وعي- حد عايز تفاؤل



الزمان: قبل انتخابات أتحاد الطلبة بثلاثة أسابيع

المكان: كلية الهندسة جامعة الأسكندرية

الحدث: تجمع عدة طلبة بهدف التوعية السياسية بالفصائل المختلفة التي لا يعرف عنها الكثير ما يكفي
ليس لها اتجاه سياسي محدد لكنها تهدف للتوعية الشاملة دون الألتزام بعقيدة سياسية محددة
منذ الأيام الأولى لبداية الحركة شهدت تعاون ناجح مع الطلبة
صارت تجمعا قويا يضم ليبراليين ويساريين وغير مسيسين
وعند الأعلان عن تقدم الطلبة للترشيح وجدنا أنفسنا وقد تجاوز أعضاءنا مئة طالب وطالبة
فقررنا خوض الأنتخابات على أغلبية مقاعد أتحاد الطلبة البالغة 14 مقعد لكل فرقة لتشكل 70 مقعد

وكانت الأنتخابات في يوم السبت 9 أبريل 2011 وكانت النتائج كما يلي

حركة وعي 28 عضو
مستقلين+اعضاء الاتحاد القدامى 16 عضو
الأخوان المسلمين 12 عضو
أسرة الجوالة 9 أعضاء ..
update
اسرة النيل 3 عضو
السلفيين 2 عضو (تزكية)


رغم قصر عمر الحركة وضعف الأمكانيات حققت المفاجأة
وأسألوا من تعرفون من خريجي او طلبة الكلية على قوة تيار الأخوان ودخول السلفيون اللعبة أيضا
وبرغم بانارات الأخوان والسلفيين وأوراقهم وبرامجهم المطبوعة والملونة
بالرغم من إدخال الأخوان لتوكتوك ممثلين عليه القذافي في الكلية دعاية لهم طوال اليوم
أذكر مرة أننا كنا "واقفين" على خمسة جنيه نصور بيها ورق

فازت حركة وعي بأغلبية مقاعد أتحاد الطلبة
ولا ننسى انه لازال امامنا الكثير لأرساء بناء جيد للحركة يضمن افضل تنسيق ممكن

ونرحب بأي تعاون من أي نوع لدعم حركتنا الناشئة
تعاونا مع زملاء بكلية الصيدلة وبدأت الحركة فعلا
وقريبا في كلية العلوم والطب

أعط الناس أحترام يعطونك اهتمام
حركة وعي ... أنشر وعي
"كن أنت التغيير الذي تريد أن تراه في العالم" غاندي



الأحد، 3 أبريل 2011

Persepolis 2007




لازلت طفلا .. من الصعب ان يسيطر شيء على تركيزي فترة طويلة.

من الصعب ان اتابع فيلما كاملا دون انقطاع سوى في السينما.

لكن هذا الفيلم مختلف.

بطلته هي مرجان ساترابي وهى إمرأة إيرانية ، تنحدر من عائلة يسارية ، عاصرت فترة الثورة الاسلامية في ايران.
ولأنها في الأصل فنانة كوميكس والفيلم نتيجة لنجاح الكوميكس التي روت فيه حياتها، فالفيلم يأخذ نفس النهج.
وهي كما قالت مرارا هي تكره السياسة وليست حتى ضد ما حدث هي تنقل وجهة نظر إنسانية بحتة.




ولنا -لتشابه الظروف- فرصة في إستنتاج المستقبل وعدم الوقوع في أخطاء الآخرين.

ويكفي ان أضمّن بعض ما ورد على لسان عمها أستاذ الفلسفة الماركسية الذي جرى إعتقاله وقتله فيما بعد لثلاثة مراحل من الثورة وكلها بعد أن فازت الدولة الاسلامية بالاستفتاء بنسبة 98.4%.

واثقا: "كل ثورة لها فترتها الانتقالية ، نصف الشعب أميون. النزعات القومية او القيم الدينية هي فقط ما يحرك الشعب."

منكس الرأس: "لا تقلقوا كل شيء سيصبح على ما يرام."

يائسا: "البروليتاريا* يوما ستسود."

يعني أستخدم الديمقراطية لإرساء نظام ثيوقراطي .. كان مبدع والله خميني ده.

وعند اقرار الدولة الإسلامية طرد الخميني 20000 مدرس و 8000 ضابط جيش لأنهم يحملون افكار يسارية او ليبرالية أو غربية كما كان أتباع الخميني يسمونها.

وللعلم ان عدد شهداء الثورة الذين قتلهم الشاه 2700 إنسان ومن سيطرة الخميني حتى ثلاث سنوات بعدها 60000 انسان.

وآخر الممارسات القمعية كانت بعد انتخابات الرئاسة العام الماضي عندما قتل في المظاهرات 94 انسان مع حجب الأنترنت وشبكات الأتصالات بخلاف حالات التعذيب.

تريلر الفيلم
لاحظ ذكاء الصورة في حالتي الايرانيات المتشددات والراهبات .. انهن يحجبن الضوء تماما.



الفيلم شديد السرعة في أحداثه وشديد الأمتاع ... مش هتندم
ولو اني ضد الهاك على الأفلام بس معلش المرة دي
تحميل الفيلم غير شرعي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
البروليتاريا: المسمى الذي وضعه ماركس لعمال المصانع وأعتبارهم الفئة الأكثر ظلما في التاريخ
وعندما طبق لينين الشيوعية سميت بديكتاتورية البروليتاريا

الاثنين، 28 مارس 2011

وكان لي الشرف

نصب الضحايا الارمن


كنت قبل شهر مترجلا في شوارع باريس عندما رأيت نصبا تذكاريا للضحايا الارمن المسيحيين في المذابح التي ارتكبها العثمانيين.
حاولت البحث عن محل قريب لأشتري زهرة أضعها امام ذلك النصب.
وتذكرت في ذلك الوقت اني لم اسمع عن تلك المذابح وأنا صغير، بخلاف مذابح البوسنة والهرسك والفلسطينيين العزل.
تذكرت ايضا الهلوكوست واحاديث انكارها واعتبارها من خيال اصحابها.
تذكرت تجنب كتابة كلمة شهداء من البعض في نعي حادث القديسين.
جميعهم شهداء الانسانية بأكملها،هي من منحتهم ذلك اللقب، لا ينتظرون من احد تلك المنحة.
رأيت ايضا سماح الحكومة الفرنسية للمسلمين بالصلاة في الشارع حتى تبني لهم ما يكفي من مساجد.
شعوري بالغيرة من اصحاب هذه البلد على تحضرها بدأ يزداد.

حتى ظهر في طريقي مزارا تذكاريا لضحايا الهلوكوست الفرنسيين.
فقررت ان اضع زهرة اخرى عند شهداء الكراهية والعنصرية من اليهود.

وكــــان لي الشرف.





الثلاثاء، 15 مارس 2011

Uprising Diary 2





Radical Islam

I think I can divide them into 2 main political movements

Muslim Brotherhood that founded by Hassan el Banna in 1928 which members were involved into politics since the era of the King until now.
they were accused of assassinations and bombers before the prime minister made it illegal , so he became one of their victims.

after that they left the violence beginning to be a rival to the ruler corrupted party.
You can find them everywhere , well organized , making social, political activities ... everything.

They are really politicians. when I talk to my mates from this Brotherhood - I am christian - you feel they are liberals calling for a secular regime with an Islamic background. I feel they only want to win my support.

But another something is clear I think. Every problem I say to them , they always talk about a punishment.

I can't know their latent thoughts but I think their leaders believe in the principles of Machiavelli besides Islam ,or this brotherhood contains different political theories and thoughts having rightists more extreme than the others.... may be.



The Salafists

salafist means radical .

This movement was always existing. they have the same ideology of al Qaeda. they assassinated president Sadat in 1981 , committed crimes by many terrorist groups in eighties and nineties of the last century in Egypt against Christians and tourists.

That's right they left the violence now - or until now - but they're clearly racists. they put posters encourage Muslims not to say " happy easter " to Christians for it's a congratulations to them for being unbelievers in Islam .

In their posters they call the Christians , Liberals , leftists as our enemy and I think that's a very dangerous particularly they don't believe in democracy , only the law of GOD. so their political choices come from mosques with clearly racist demagogic speech.

So those salafists are very dangerous to the democracy we struggled to reach.

for example they have no problem with dictators-maker constitution only for article 2 that
tipulates that Islam is the religion of the state and that Islamic jurisprudence is the principal source of legislation , thats their only reason!!


Those radical movements are putting the Christians with the liberals , the leftists in the opposite side making a sectarian political scene I'm afraid to see.


Some famous bloggers talked about an attempt from the army to make the radical Islamists the reason to rule the country and save us .... may be


let's wait & see.

الأربعاء، 9 مارس 2011

Uprising Diary 1

Face of the famous Lebanese singer Fayrouz
3 of her songs make sense now
"earth is yours","Egypt is back","God is great"

Alexandria walls

When the captain said "welcome, we're landing in Cairo airport now" I couldn't hide longing to see the new Egypt and the new Egyptians after January 25th , comparing the way of living and treating after and before that historic day especially to compare between the media and the reality.

I am not a journalist or working for any kind of media which means I don't have agenda or be paid for what I am typing here.Thanks to Blogger.com . This is a kind of diary wrote to express my -may be useless- point of view about all whats happening here as an Egyptian , Liberal , Christian and that's all.


feminists protest



I'm Egyptian .. I'm Revolutionary


First of all I want to illuminate something. My generation was accused of not belonging enough to Egypt by the elder generations. they blame us for living virtual life on the internet using virtual social networks , listening Jazz , Pop , Rock , Hiphop , Rap and other kinds of western music.Western Artists are beloved more. They said the Globalization is an imperial plan to make the youth negative. Now, my father respects me more. Now, he's asking me about my opinion in everything, thanks to the internet.









Khalid Saeed
icon of the uprising

cartoon for carlos latuff showing Kalid Saeed
and Mubarak


May God bless KHALID SAEED's soul the victim of torture by the police that a group asking for his right became one of the factors making the uprising.



thanks to the internet on walls
Alexandria


I think the internet may make the role of the Greek knowledge that the Italians used before to get back their glory which begins "The Renaissance".



the painters



Remarks on the first day in Alexandria streets after the uprising in January 27th

I think that all the sidewalks in the city are painted by youth which was not very common in Mubaraks era. Youth who called themselves as " January 25th youth" did all of this. they are painting , cleaning the streets , decorate everywhere with the colors of the Egyptian flag. Clearly remarked too that the moral of everyone in the street has risen to a very high standard. I criticized before the isolation between the rich and the poor people , now everybody regardless to his level was working in the street which I can consider a victory for the uprising.



General Batraan martyred during preventing the
prisoners to outflow


About the moral of the people. a quotation from "Description de l'Egypte" ,volume I ,chapter 3 , (6)

"Egyptian is shy by nature, he avoids the danger as much as he can. But when he finds himself in risk- in spite of his care - he shows mettle you think at the beginning he hasn't, and there is nothing equal to his composure at the same time complacency.

This proves what we have already said before that the reform of the regime will happen very easily, and that people will get back all the virtues which they lost, even they do not think it's latent in . It will awaken each feelings of nobility, ambition and greatness of spirit that hung by those satanic regimes they suffered from."


BUT I believe the moral , all kinds of good principles collapse before the feeling of hunger or need . SO we have to start the hard work urgently to build our economy and help poor people in parallel.


About the negative side, the streets become not safe anymore, for the people expressed their anger from the violence that causes a lot of victims by burning the police stations down , so all the police men took off their official uniform and stayed home.
that's right the police like any other foundation is corrupted , but for me I'm totally against any kind of violence .

So dozens of bullies spread all over the country making horrible unsafe nights and a lot of stores, people, foundations were stolen. some says that's a plan from the men of Mubarak to revenge ... maybe.

A lot of news - may be rumors - about killing , kidnapping , robs , rapes by criminals working free of police." Stay home to stay safe " was the warning, specially for girls.


Metro station "Mubarak" changed to "Martyrs"
Cairo


Gardens , Streets , Libraries , Stations , foundations that held the name of Mubarak had had another name like "Martyrs" , "revolution ".... etc.


Many
public foundations , companies , newspapers turned into a small Egypt after the step down of Mubarak. The workers and clerks fired their chiefs accusing them of corruption and taking illegal commissions including the company my mother working for.


.... to be continued