الخميس، 15 نوفمبر، 2012

المحنة


منذ عام بالتمام تعرضت للتجربة الأسوأ في حياتي.
أدعي ان كل مجند لن ينسى يوم ترحيله أبدا مهما قطع في الحياة أشواطًا. 
لن أسهب في الحديث عن التفاصيل لكني لا أعرف كيف ينبغي أن أذكر يوم الترحيل.
الشيء الأسوأ فيه شعور المهانة اللا محدود ، كالصندوق الذي يُضع ، ثم يُنظّم ، ثم يُعد ، فيسلّم لمستحقه. أظنه ليس ببعيد عن شعور عبيد العصور السالفة ، حياة قاسية بتفاصيلها ودعاباتها السافلة التي تناسبها ، التي تظهر كمحاولات تنقية الماء العكر.
منذ عام بالتمام في التاسعة صباحًا تركت سريري ولم أستلم سريري البديل الا في الثانية من صباح اليوم الثالث.
لعن الله الحرب ، والمتحاربين ، ومسببي الحروب.


لكن الحياة تستمر ، ولدى الإنسان دومًا مخزون من القوة يستعمله عند الحاجة ، ومثل كل المحن يكتسب المرء منها ما يعوضه عنها ويعوضه ما يشكو منه العدالة الإلهية.


Itzer Perlman - Love Theme of Ennio Morricone  (Cinema Paradiso soundtrack
)

ليست هناك تعليقات: