الثلاثاء، 15 فبراير، 2011

انا آسف


انا هنا عشان اعتذر عشان انا حاسس بذنب رهيب
زي ما قلت قبل كده نزلت في المظاهرات وكنت سعيد جدا يوم 25
لكن بعد كده مستحملتش الغاز المسيل والعنف اللي كان من الجانبين والتكسير والدمار حتى ان المحافظة اللي كنت فرحان ان المتظاهرين مقربولهاش اول مرة دلوقتي اطلال محروقة
كنت خايف على المتاحف زي ما قلت برضه قبل كده لحد ما سمعت خبر اقتحامه
كنت خايف من الفوضى لحد ما حسيت اننا قربنا منها
روحت البيت وقعدت كذا يوم مش طايق نفسي مش برد على حد الا في اضيق الحدود ومقضيها نوم
وكان عندي رحلة لفرنسا كنت بتلكك مروحهاش في الاول لكن كل اللي حوالي اقنعوني ان الموضوع خلاص خصوصا بعد ما مبارك قال انه مش هيرشح نفسه وابنه استقال وده كان اقصى طموحي واني اسافر عشان اثبت جدية عشان الفيزا ومش هينفع التأجيل عشان الكلية او اكتر عشان دي آخر سنة
رحت رحلة سياحية في احلك الاوقات
فوت عليا اهم لحظات جيلي
واهم لحظة كنت مستنيها وبكتب عنها وبفكر فيها
ومرجعتش لأعذار واهية ولأحساسي ان كده كده اللحظ فاتتني


أنا آسف يا مص
ــــــــــــر


هناك تعليق واحد:

Kontiki يقول...

حتى لو كنت فى الخارج انت برضة كنت واقع تحت ضغط نفسى مش طبيعى زيينا كلنابيتهيالى بلاش نحكم على 25 يناير دلوقت لسة شوية اصبر لما نشوف البلد حتوصل لفين مستقبل وردى كما يحلم من اطلقوا على انفسهم ثوار ولا خراب شامل ربنا يخيب ظنى